"الثقافة" تُنظم محاضرة تثقيفية حول مقاطعة الإحتلال

"الثقافة" تُنظم محاضرة تثقيفية حول مقاطعة الإحتلال

وحدة الاعلام/ غزة:

 نظمت الادارة العامة للتنمية الثقافية بوزارة الثقافة محاضرة تثقيفية حول مقاطعة الاحتلال وذلك ضمن الدورة التثقيفية "معارف وطنية ..الطريق الى فهم القضية الفلسطينية" التي تعقدها الوزارة بمشاركة ممثلين عن المؤسسات الحكومية والأهلية والمراكز الثقافية.

وتحدث أ.وسام أبو شمالة مدير عام التنمية الثقافية بالوزارة حول أهمية المقاطعة باعتبارها من أهم أدوات مقاومة الإحتلال وعزله ونزع الشرعية عنه، موضحاً أن المقاطعة تعتبر امتداداً لتاريخ الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال بدءاً من ثورة 1936 وليس انتهاءً بمقاومة عدوان (2014-2012-2008) ثم انتفاضة القدس، مؤكداً أن المقاطعة الشاملة هي مقدمة للانتفاضة الشاملة وهي احدى أدوات التحرير الكامل .

وأضاف أبو شمالة بأن هناك علاقة اضطرارية مع الاحتلال لكنها لا تعني التبعية الكاملة للاحتلال، مشيراً إلي أهم التحديات التي تواجه حركة المقاطعة وتتمثل في القيود والعراقيل التي فرضتها اتفاقية أوسلو واتفاقية باريس الاقتصادية.

وأوضح أن مقاطعة منتجات الاحتلال واجب وطني وديني، ويؤدي نجاحها إلي توفير فرص عمل أكبر للعمال الفلسطينيين، مشيراً أن خسائر الإحتلال عام 2014 بلغت ملايين الدولارات، وأن 30% من شركات الاحتلال تضررت نتيجة حملات المقاطعة حيث فقد أكثر من 100 ألف عامل من عمال الاحتلال أعمالهم بسبب نجاح حملات المقاطعة حول العالم.