غزة – وزارة الثقافة:
أكد وكيل مساعد وزارة الثقافة د.أنور البرعاوي على العلاقة الوثيقة والتكاملية التي تجمع بين الثقافة والإعلام ومجالات العمل المشتركة، جاء ذلك خلال زيارته على رأس وفدٍ من وزارة الثقافة لمقر وكالة وصحيفة الرأي الحكومية، وكان في استقبالهم أ.سلامة معروف رئيس المكتب الإعلامي الحكومي، و أ.إسماعيل الثوابتة مدير عام وكالة وصحيفة الرأي.
وأشاد البرعاوي بأداء العاملين في الوكالة على مدار السنوات الماضية ودورهم في تغطية الأحداث على الساحة الفلسطينية، مبيناً المكانة الإعلامية المميزة التي وصلت إليها بين وسائل الإعلام الفلسطينية خلال فترة وجيزة.
وقال البرعاوي: “إن شبكة الرأي أثبتت أن هناك عملاً حكومياً منظماً وله أدواته التي تعبر عنه بكل موضوعية، واستطاعت الوكالة أن تثبت نفسها خلال السنوات الماضية بشكل عملي”.
وأضاف: “إننا نشهد أن هذه الشبكة قادت العمل الإعلامي في الميدان ويسّرت على الحكومة توصيل صوتها لكافة الجماهير الفلسطينية وكذلك لوسائل الإعلامية، وكونت ثقافة وطنية وحدوية مميزة لدى الجماهير الفلسطينية”.
من جهته أطلع معروف الوفد الزائر على فكرة ونشأة شبكة الرأي الفلسطينية كنواة عمل إعلامي حكومي، مشيراً إلى أن الشبكة ممثلة بالوكالة والصحيفة والإذاعة شكلت الوجه الإعلامي للحكومي الموجه للجماهير الفلسطينية داخلياً وخارجياً ونجحت إلى حد كبير في توصيل الرسالة المنوطة بها.
فيما أكد الإعلامي الثوابتة على أهمية الرسالة الإعلامية الوطنية والوحدودية التي تبنتها شبكة الرأي الفلسطينية على مدار السنوات الماضية، مبيناً أن الوكالة تعمل على مدار الساعة ولا تتوقف رغم الظروف الصعبة التي تمر بها، مستعرضا أقسام الوكالة والصحيفة وآلية العمل الإعلامي اليومي لهما.